لأول مرة في تاريخ الدراما العربية دبلجة مسلسل "سقوط الخلافة" للجمهور التركي وعرضه في تركيا وأذربيجان وتركمانستان وأوزبكستان والجزء التركي من قبرص بالإضافة إلى طبع المسلسل على أقراص "دي في دي" وتوزيعه فى هذه الدول مستقبلاً كما انه سيتم الإعلان عن انطلاق المسلسل بنسخته التركية في سبتمبر القادم من خلال احتفالية خاصة بحضور كاتب السيناريو الكبير يسرى الجندى والمخرج محمد عزيزية والمنتج المنفذ محسن العلي وحشد من رجال الإعلام والمهتمين بالشأن الفني ..
  من مسلسل "سقوط الخلافة"

وبذلك يكون "سقوط الخلافة" أول مسلسل عربي يشاهده الأتراك.

ويعيد المؤلف يسرى الجندي و المخرج محمد عزيزية في هذا المسلسل تقييم فترة انهيار دولة الخلافة الإسلامية الأخيرة "الإمبراطورية العثمانية" من خلال شخصية احد أواخر سلاطينها عبد الحميد الثاني وابرز الشخصيات التي عاصرته وحاولت معه إعادة تجديد هذه الإمبراطورية إلا أن المحاولات باءت بالفشل.

ويعرض المسلسل للقضية الفلسطينية من الجذور من خلال الضغوط التي مارستها الحركة الصهيونية ومؤسسها تيودور هرتزل وموقف عبد الحميد الصلب في رفض السماح بالهجرة اليهودية إلى فلسطين أو في بيع أراض فلسطينية لبناء مستوطنات يهودية رغم الضغوط الأوروبية التي مورست عليه .. وهى الضغوط التي يعتقد المؤلف أنها وقفت وراء انهيار الإمبراطورية العثمانية في ما بعد خصوصاً إثر هزيمة الجيوش التركية أمام الجيش الروسي والتي مهدت في ما بعد لسهولة انهيار الخلافة الإسلامية مع هزيمتها في الحرب العالمية الأولى مع حلفائها الألمان.

 وهو من بطولة السوريين عباس النوري الذي يؤدى دور السلطان عبد الحميد وجهاد سعد الذي يقدم شخصية المصلح العثماني مدحت باشا, وميسون سعد، وأسعد فضة وآخرين.

ومن مصر شارك في العمل سميحة أيوب التي تؤدى دور أم عبد الحميد الثاني، عبد الرحمن أبو زهرة، واشرف عبد الغفور، وسامح الصريطي، وعبد العزيز مخيون، وأحمد ماهر، ومصطفى حشيس، وفايق عزب، وفاروق فلوكس، ومن فلسطين غسان مطر، ومن العراق نادية العراقية وآخرون.

من جهة أخرى صرح المخرج محسن العلي باعتباره المنتج المنفذ والموزع لمسلسل "سقوط الخلافة"  الذي حاز على الجائزة الذهبية الأولى كأفضل مسلسل تاريخي عربي في مهرجان الأردن للإعلام العربي إضافة إلى جوائز أخرى في عدد من المهرجانات العربية عقدين مع شركة سنس ذكاري ممثلة في مديرها المخرج سعود أوشكات وبموجب هذين العقدين تقوم الشركة التركية بدبلجة مسلسل سقوط الخلافة إلى اللغة التركية وبذلك يكون سقوط الخلافة أول مسلسل عربي يشاهده الأتراك.

  وعن دبلجة مسلسل "سقوط الخلافة" أكد المنتج المنفذ ومسوق المسلسل  محسن العلي أنها بادرة طيبة للأعمال الفنية والدراما العربية أن يكون لها وجود خارج الدول العربية وهذا يحفزنا أن نسعى جاهدين لتصدير أعمالنا للآخر ليتسنى لنا نشر نتاجاتنا التلفزيونية ولا سيما أن هناك الكثير من المسلسلات  التركية التي انتشرت في الفضائيات العربية  لذلك يعتبر دخول مسلسل "سقوط الخلافة" إلى المشاهد التركي دليلاً على أن لدينا أعمال متميزة ذات جودة عالمية.