يتابع عبد الهادي الصباغ تصوير دور "أبو نورس" إحدى الشخصيات الرئيسية في مسلسل "لست جارية" وهو والد "ميس" (كندا حنا)، رجل متسلط يقمع أفراد أسرته ويعامل زوجته بقسوة شديدة، ويتحّكم في حياة أبنائه وقراراتهم، مما يترك أثراً نفسيّاً كبيراً عليهم.
  عبد الهادي الصباغ


يتابع عبد الهادي الصباغ تصوير دور "أبو نورس" إحدى الشخصيات الرئيسية في مسلسل "لست جارية" وهو والد "ميس" (كندا حنا)، رجل متسلط يقمع أفراد أسرته ويعامل زوجته بقسوة شديدة، ويتحّكم في حياة أبنائه وقراراتهم، مما يترك أثراً نفسيّاً كبيراً عليهم.

"وقال الصباغ بحسب موقع بوسطة إنه "سيسافر خلال الأيام القليلة المقبلة إلى الإمارات ليختتم مشاهده في مسلسل "الطواريد" الذي يلعب فيه شخصية "الشيخ طرود" زعيم القبيلة، ووالد "وضحة" (نسرين طافش) التي يتنافس على حبها بطلا العمل "خلف" (محمد حداقي) و"مهاوش" (أحمد الأحمد).

وعما إذا كان بين مشاركاته للموسم الجديد دور يلعبه بالبراعة التي أدى فيها شخصية "أبو عبدو" في مسلسل "غداً نلتقي" (إخراج رامي حنا 2015) فضحك قائلاً: "هذه الأدوار بحاجة لمخرج كـ رامي حنا".

الممثل السوري الكبير لم يحسم أمره حتى الآن بشأن نصوص جديدة طرحت عليه مؤخراً، ومنها : الجزء الثاني من "العراب نادي الشرق" (إخراج حاتم علي) والذي لايزال على قائمة مشاريع "كلاكيت" رغم خلافها مع كاتبه وعدم توصلها للاتفاق مع كاتب بديل، بالإضافة لمسلسل "حرملك" (إخراج سيف سبيعي)، و"الندم" (نص حسن سامي يوسف إنتاج "سما الفن") الذي من المقرر أن يخرجه الليث حجو، إلى جانب مسلسل "الشبكة" (إنتاج "abc" وإخراج سمير حسين).

وكان عبد الهادي الصباغ قد شارك لهذا الموسم في ثلاثة أعمال هي مسلسل "خاتون"، خماسية "مطر أيلول" (نص إياد أبو الشامات وإخراج حاتم علي) من "أهل الغرام 3"، وثلاثية "موطني" (تأليف نور شيشكلي ومازن طه) من مسلسل "مدرسة الحب" (إخراج صفوان نعمو). حيث جسد شخصية رجل يعيش في إحدى الحدائق بأزمير (تركيا) ويرفض العودة إلى بلاده، أو السفر إلى ألمانيا، ويدّعي دائماً بأنه يعرف اللغة الألمانية والسويدية والهولندية ويعلّمها للمهاجرين السوريين.