تمكث النجمة الإماراتية أحلام في أحد مستشفيات أوروبا منذ أسبوعين وتتلقى العلاج الخاص بسبب وعكة صحية ترفض أن تكشف عن تفاصيلها.
 
تمكث النجمة الإماراتية أحلام في أحد مستشفيات أوروبا منذ أسبوعين وتتلقى العلاج الخاص بسبب وعكة صحية ترفض أن تكشف عن تفاصيلها.
 
 
انتكاسة صحيّة
 
"أم فاهد" التي تطلب من متابعيها على موقع تويتر الدعاء لها، تعاني من آثار عملية جراحية خضعت لها في المرات السابقة، هذه ليست المرة الأولى التي تتعرّض فيها أحلام لانتكاسة صحية، والسبب هو بعض الأخطاء الطبية التي تتعرض لها بين الحين والآخر وقلة الراحة بسبب أسفارها الدائمة.
 
 
وضعها مستقرّ
 
أحلام وضعها اليوم مستقر من الناحية الصحية بانتظار أن يشخّص الأطباء حالتها نهائياً، وربما يحتاج ذلك إلى مزيد من العناية الصحية ومزيد من التحاليل المخبرية التي ستشخّص الحالة وكيفية الخروج منها.
 
تؤكد معلومات خاصة أن زوج أحلام مبارك الهاجري معها اليوم في هذه المحنة، وبعض الأصدقاء المقربين الذين تتواصل معهم عبر الواتس آب، لكنها ترفض الإجابة على الاتصالات الهاتفية.
 
 
أعمالها المقبلة
 
في سياق متصل، كانت أحلام تنوي وضع اللمسات الأخيرة على ألبومها الجديد، ووفق المعلومات، يتضمّن هذا الألبوم 20 أغنية سجّلتها أحلام بين الإمارات والقاهرة، على أن يصدر في أقل من شهر حسب ما يقول بعض المقربين منها.
 
فهل تمرّ الأزمة الصحية على أحلام بخير؟ هذا ما نتمناه وكذلك نتمنى عودتها قريباً إلى حفلاتها وجمهورها.
 
 المصدر:نواعم