بدأ رواد السوشيال ميديا حملة واسعة لمقاطعة خط أزياء هيفاء وهبي بعد ساعات قليلة من إعلانها عن إطلاقه، وذلك بسبب ما كتبته في منشورها عبر انستقرام.
 
بدأ رواد السوشيال ميديا حملة واسعة لمقاطعة خط أزياء هيفاء وهبي بعد ساعات قليلة من إعلانها عن إطلاقه، وذلك بسبب ما كتبته في منشورها عبر انستقرام.
وتعرضت هيفاء وهبي لانتقادات شديدة من متابعيها بعد أن نشرت صورة لإحدى تصميماتها، وهي عبارة عن جاكيت جلدي مزين من الخلف بشراشيب على ألوان قوس قزح، لكن رسالتها هي ما سببت الصدمة للجمهور.
 
فقد كتبت هيفاء وهبي في رسالتها المصاحبة للمنشور: "لا شيء عشوائي.. كل شيء له وقته، وهناك وقت لكل شيء.. على الأقل في عالمي.. يعتبر Beau Voyou علامة تجارية لبنانية مشرفة، حيث يتم تصنيعها كلها بمهارة، والأهم من ذلك مع الحب".
وأكملت النجمة اللبنانية في منشورها: "بالنسبة لي، فإن المساواة تسير على طول الطريق لذا حافظ على رقيك لأن مجموعتك في طريقها!.. كن مستعدًا للاحتفال بالحب غير المقيد وغير المحدود.. من قلب بيروت لكل العالم، رسالة حب بكل ألوانه لكل شاب وفتاة يؤمنا بالحب"، وهو ما اعتبره الكثيرون دعماً واضحاً للمثليين بتصميم ملابس تحمل شعارهم وكذلك المطالبة بتقبلهم من خلال كلماتها.
 
من جانبها، تجاهلت النجمة اللبنانية التعليق بأي شكل على دعوات مقاطعة ماركتها الجديدة للأزياء التي أطلقتها مؤخراً.
المصدر:ليالينا