تستعد الفنانة الأميركية مادونا لإطلاق البومها الجديد «مدام أكس»، التي تعني بالعربية، المرأة السابقة في حياة رجل ما، ولأنها تعني جيداً في حقوق المرأة، فهي ليست المرة الأولى التي تناقش من خلالها مادونا قضايا المرأة بإتقان، بل سبق ومارست أدوار عدة من خلال أفلامها وأغانيها، ناقشت من خلالهم دور المرأة المكسورة والمثقلة الهموم.
 
تستعد الفنانة الأميركية مادونا لإطلاق البومها الجديد «مدام أكس»، التي تعني بالعربية، المرأة السابقة في حياة رجل ما، ولأنها تعني جيداً في حقوق المرأة، فهي ليست المرة الأولى التي تناقش من خلالها مادونا قضايا المرأة بإتقان، بل سبق ومارست أدوار عدة من خلال أفلامها وأغانيها، ناقشت من خلالهم دور المرأة المكسورة والمثقلة الهموم.
 
 
وفاجأت مادونا أمس متابعينها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، والحريصون على متابعة أخبارها من خلال الاشتراك في نشراتها الإخبارية بموقعها الإلكتروني، برسالة تفيد بموعد طرح الألبوم الذي شكل في عنوانه مفاجأة كبيرة، لكونه يناقش قضية المرأة، لكن بأسلوب جديد وفريد من ناحية الكلمات والأداء.
 
وانتشر الإعلان عن أغنية "مدام أكس" في مختلف أنحاء العالم فور صدوره، ومن المقرر أن يطلق خلال شهر نيسان (ابريل) الجاري. ويوجه الإعلان عن الأغنية رسالة للمرأة بأن "الانفصال ليس آخر الهموم، وسواء أكنت عاملة، أو مغنية، أو معلمة، أو أي شيء في الحياة، أو باحثة، أو باعثة أمل".
 
وناقشت المحطات العالمية صدور هذا الألبوم، الذي وصفوه بـ"الملهم"، على رغم بلوغ مادونا الستين من العمر، فيما عدد المعجبين بها يتضاعف عالمياً.
 
وتشكل مادونا ظاهرة جماهيرية عالمية لم تخفت أضواءها يوماً، بل بقت على المستوى العالمي "ملكة البوب" التي تمثل بطريقتها، ومايزال الفنانون من مختلف أنحاء العالم يتعاملون بطريقة النسخ واللصق.
المصدر:الحياة