أنهت الفنانة القديرة نادين خوري تصوير شخصيّتها في لوحة «أمّ» ضمن المشروع الدرامي «جارِ الانتظار» إنتاج الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ـ مديرية الإنتاج التلفزيوني وإخراج وضّاح شاهين وتأليف عدد من الكتّاب ومدير إدارة إنتاج نهاد خزعة، ليكون العمل جاهزاً للعرض في شهر رمضان المقبل.
 
 أنهت الفنانة القديرة نادين خوري تصوير شخصيّتها في لوحة «أمّ» ضمن المشروع الدرامي «جارِ الانتظار» إنتاج الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ـ مديرية الإنتاج التلفزيوني وإخراج وضّاح شاهين وتأليف عدد من الكتّاب ومدير إدارة إنتاج نهاد خزعة، ليكون العمل جاهزاً للعرض في شهر رمضان المقبل.
 
 
وتؤدّي خوري في العمل شخصية الأمّ التي تشكّل ترميزاً لحالات إنسانية صادقة، ضمن ظروف خاصة إضافة إلى أن شخصيتها «أم خالد» في هذه اللوحة ستكون مختلفة عن شخصيات الأمّ التي قدّمتها سابقاً من خلال فكرة النصّ، وأسلوب الطرح، وتتابع الأحداث الذي سيحمل في النهاية مفاجأة للمشاهدين.
 
 
ورغم انشغال الفنانة خوري في تصوير مسلسل «حرملك» في لبنان غير أنها فضّلت المشاركة في هذا المشروع الدرامي بعدما جذبها النصّ، وفكرة الحلقة انطلاقاً من إيمانها بأهمية دعم أي مشروع للإنتاج الفنّي من قبل الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون التي كان لها كبير الأثر في خطواتها، وخطوات العديد من الفنانين السوريين منذ بداياتهم، إضافة إلى سعيها نحو دعم المواهب والطاقات الشبابية التي تردف الحركة الفنية السورية بالعديد من الوجوه الجديدة التي تمتلك الموهبة والرغبة في النجاح، وتحتاج إليها الدراما أيضاً للاستمرار والتجديد.
 
من جانب آخر ستعود الفنانة القديرة نادين خوري إلى لبنان لاستكمال تصوير دورها في مسلسل «حرملك» إخراج تامر اسحق والذي سيعرض في شهر رمضان المقبل حيث تؤدي فيه شخصية «نظلي».
المصدر:سوريا الآن