ليلة تعيسة عاشتها النجمة العالمية جينيفر لوبيز Jennifer Lopez بكل المقاييس، وذلك لأنها تعرضت لموقفين في غاية الصعوبة خلال ترويجها لفيلمها الجديد Hustlers بأحدث ظهور لها، والأسوأ أن كلتي الواقعتين تم
 
 
 
ليلة تعيسة عاشتها النجمة العالمية جينيفر لوبيز  Jennifer Lopez بكل المقاييس، وذلك لأنها تعرضت لموقفين في غاية الصعوبة خلال ترويجها لفيلمها الجديد Hustlers بأحدث ظهور لها، والأسوأ أن كلتي الواقعتين تم رصدهما بوضوح من خلال مقاطع فيديو انتشرت بكثافة عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة.
في المقطع الأول تظهر جينيفر لوبيز على السجادة الحمراء وهي تتموضع لالتقاط الصور بفستانها الأصفر الملفت من تصميم المصرية ياسمين يحيى من مجموعتها لخريف 2019، لكن إطلالاتها المكتملة لم تشفع لها أو تنقذها من الحرج عندما تجمع عدد من النشطاء في مجال حقوق الحيوان، وكالوا لها الكلمات الحادة واللاذعة ووبخوها بالشتائم لأنها ارتدت في إحدى لقطات الفيلم معطفاً من صوف أحد الحيوانات المهددة بالانقراض. 
وبدت النجمة العالمية وكأنها لا تستمتع للإهانات التي تم توجهيها إليها خاصة وأن بعض النشطاء قذفوا نحوها لافتات التنديد حيث سارع مساعدوها برفعها من أمام مكان وقوفها للتصوير حتى لا تلتقط عدسات الكاميرات تلك اللقطات.
 
أما في المقطع الآخر والذي تسبب في فزع جمهورها، فقد ظهرت النجمة صاحبة الجذور اللاتينية على إحدى الشرفات برفقة فريق عمل الفيلم، لكنها كادت أن تسقط بعد أن اختل توازنها نتيجها رفعها ذراعيها بشكل سريع لتحية جمهورها، وذلك في أعقاب العرض الخاص للفيلم بمهرجان تورنتو السينمائي.
الجدير بالذكر أن فيلم Hustlers تشارك في بطولته النجمات كاردي بي، وكونستانس وو بطلة Crazy Rich Asians، وليلي راينهارت التي نجمة مسلسل Riverdale، بالإضافة إلى جوليا ستايلز و كيكي بالمر، وسيبدأ عرضه يوم 13 سبتمبر بدور العرض الأمريكية، وهو يدور حول مجموعة من راقصات التعري السابقات اللاتي يخدعن عملاء وول ستريت الأغنياء، حيث أن أحداثه مستوحاة مقال تم نشره في مجلة New York Magazine عام 2016 بعنوان The Hustlers at Scores.
المصدر:ليالينا