العلاقة بين نجمتي الغناء المصري أنغام وشيرين عبد الوهاب لا تزال رائعة ومثاليه، فالفنانتان كل منهما تعرف قدر الثانية ومكانتها وعلى هذا الأساس تتعاملان معاً، وكنا في «زهرة الخليج» قد جمعناهما معاً قبل ذلك وتعاهدتا أمامنا على ألا تسمح أي منهما لأحد من وسائل الإعلام أو «السوشيال ميديا» أو غيره بالإيقاع بينهما، وفي كل لقاء لنا معهما نسترجع تلك المعاهدة ونفرح لمساندة كل منهما للأخرى، ومثال ذلك الدعم الذي لقيته شيرين من أنغام في أزمة «ما شربتش من نيلها»، ودفاع الأخيرة عن مطربة «جرح تاني»، ورفضها مسألة أن يشكك أحد في وطنية شيرين وحبهما لوطنهما مصر. لكن الجديد غير المعلن في أخبار أنغام وشيرين، هو ما أصابهما في كواليس زيارتهما الأخيرة للمملكة العربية السعودية، وتحديداً حفل أنغام في مدينة الجوف، وحفل شيرين في حفل جدة، وجراء انتشار الأقاويل نوضح الحقائق.
 
 
 
 
العلاقة بين نجمتي الغناء المصري أنغام وشيرين عبد الوهاب لا تزال رائعة ومثاليه، فالفنانتان كل منهما تعرف قدر الثانية ومكانتها وعلى هذا الأساس تتعاملان معاً، وكنا في «زهرة الخليج» قد جمعناهما معاً قبل ذلك وتعاهدتا أمامنا على ألا تسمح أي منهما لأحد من وسائل الإعلام أو «السوشيال ميديا» أو غيره بالإيقاع بينهما، وفي كل لقاء لنا معهما نسترجع تلك المعاهدة ونفرح لمساندة كل منهما للأخرى، ومثال ذلك الدعم الذي لقيته شيرين من أنغام في أزمة «ما شربتش من نيلها»، ودفاع الأخيرة عن مطربة «جرح تاني»، ورفضها مسألة أن يشكك أحد في وطنية شيرين وحبهما لوطنهما مصر. لكن الجديد غير المعلن في أخبار أنغام وشيرين، هو ما أصابهما في كواليس زيارتهما الأخيرة للمملكة العربية السعودية، وتحديداً حفل أنغام في مدينة الجوف، وحفل شيرين في حفل جدة، وجراء انتشار الأقاويل نوضح الحقائق.
 
سقوط أنغام
رغم أن الحفل الذي جمع المطربة أنغام مع ماجد المهندس في الجوف كان منقولاً على الهواء، لكن ما لا يعرفه كثيرون ولم ترصده حتى كاميرات التلفزيون، أن المطربة أنغام قبل ختام فقرتها تعرضت لطارئ صحي، وقيل إنها سقطت أرضاً بعد أن أغمي عليها، وحدث ذلك بعد أن تمكن أحد المعجبين على غفلة من (البودي جارد) اعتلاء خشبة المسرح عندما كانت أنغام تغني، وزين عنقها بباقة ورد من الفل والياسمين، وأنه ربما خافت حينها أنغام وأغمي عليها، سألنا أنغام، فأجابت: «بالفعل هناك من أهداني باقة فل، لكنها دليل على محبة أحد المعجبين. وأنا بخير، والحفل كان رائعاً لكن درجة حرارة الجو كانت عالية جداً، وهذا ما أصابني بهبوط في الضغط في الكواليس». وعللت أنغام عدم ردها على ما يقال كثيراً في حقها من شائعات، قائلة: «لو سأرد على كل ما يقال يعني ذلك أنني (مش حعرف أشتغل وسأتفرغ للقال والقيل) وردي يكون فعلياً من خلال أعمالي وحفلاتي».
 
آلام شيرين
أما شيرين عبد الوهاب فلا يزال خبر حملها يشغل جمهورها ومحبيها عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، ورغم إعلانها على هامش حفلها الأخير في جدة، والذي جمعها مع المطرب رابح صقر، وبحضور زوجها حسام حبيب، أنها ليست بحامل ونفيها خبر الإجهاض، لكن ما حدث في الكواليس بعد انتهاء الحفل، وهي في طريق مغادرتها إلى الفندق مقر إقامتها بعثر الأوراق، حيث أخذت شيرين تصرخ داخل السيارة بآلام في بطنها وإحساسها بغثيان، حتى إنها وزوجها طلبا من المعنين في «روتانا» إمكانية إحضار طبيب للكشف عليها، وكان هناك اقتراح أن تتوجه شيرين من الحفل مباشرة إلى طوارئ أحد المستشفيات، لكنها تمالكت نفسها وصبرت على أوجاعها، حتى استرخت ونامت، وهذه الحادثة الطارئة أعادت للأذهان خبر الحمل، خاصة أن شيرين في إحدى صورها داخل الكواليس، عندما التقت رابح كانت تضع يدها على بطنها، فسمعنا من يقول: «حفل جدة.. فال حلو عليك». 
 
الحب خدعة
بعد الحفل، سألنا شيرين: لماذا لم تغني للجمهور السعودي أغنيتك الخليجية الجديدة «الحب خدعة»، التي كتبها الأمير الشاعر عبد الرحمن بن مساعد؟ فأجابت أنها كانت تتمنى ذلك لكن الفرقة الموسيقية لم تجرِ بروفات عليها وستتجهز لها في الحفلات المقبلة. وعن لقائها مع رابح صقر، امتدحته ووصفته بالمتميز، وحول إمكانية تعاونهما في لحن يقدمه لها رابح، علقت بالقول: «يشرفني.. وعندما نفكر في الأمر سنجلس ونتشاور». 
المصدر:زهرة الخليج