يستعدّ المخرج زهير قنوع لخوض تجربته السينمائية مع الفيلم الروائي الطويل بعنوان «البحث عن جوليت» من تأليفه وإخراجه ومن انتاج شركته الخاصة » Web World Production»، حيث ستدور عدسة تصويره في العشرين من الشهر الحالي لتتنقل بين دمشق وريفها، بعد اكتمال قائمة الأبطال والفريق الفني للفيلم.
 
 
 
 
يستعدّ المخرج زهير قنوع لخوض تجربته السينمائية مع الفيلم الروائي الطويل بعنوان «البحث عن جوليت» من تأليفه وإخراجه ومن انتاج شركته الخاصة » Web World Production»، حيث ستدور عدسة تصويره في العشرين من الشهر الحالي لتتنقل بين دمشق وريفها، بعد اكتمال قائمة الأبطال والفريق الفني للفيلم.
 
 
يتناول الفيلم قضايا التحرّش الجنسي كنوع من أنواع التنمّر القاسي الذي تعاني منه نساء المجتمع.
 
وينوي منتج ومخرج الفيلم عرضه في شباك التذاكر السوري والعربي مطلع العام المقبل 2020.
 
واللافت في اختيار الأبطال هو توجّه قنوع نحو الفنانين الشباب وهذه سمة معروفة عنه في محاولة منح الفرص للجيل الجديد، حيث يلعب أدواراً البطولة كل من: يزن خليل، نانسي خوري، غابرييل مالكي، ريام كفارنه، رُسل الحسين، رامي أحمر، محمد زرزور، سارا الطويل، زامل الزامل، حسام سلامة، مروان خلوف، دجانا عيسى، يامن شقير، مهند بزاعي، رهف زهرة، كنانة حواط، ملهم الخالدي، تاج الدين ضيف الله.
 
الفيلم من إنتاج وتأليف وإخراج زهير أحمد قنوع، تعاون فني: يارا جرّوج، مدير التصوير: مصطفى عز الدين، مهندس الديكور: علاء صبري، مصمّمة المكياج: ردينا ثابت، مدير إدارة الإنتاج: زياد قنوع، مونتاج وعمليات فنية: أسامة عبود، موسيقى: فادي مارديني، مهندس الصوت: مهدي رحيم زاده، تصوير: بلال قنوع، ستايلست: لين هزيم، مدير الإنتاج: حسام فريسان، المخرجة المنفذة: رهف سركيس، سكريبت: آلاء الخطيب.
المصدر:سوريا الآن