بعد مواعدة الحبيبين لأول مرة منذ أكثر من 30 عاما، إحتفلت الممثلة وعارضة الأزياء الكندية ​باميلا أندرسون​ بزواجها من منتج فيلم "A Star Is Born" الأمريكي ​جون بيترز​، وذلك يوم الإثنين الماضي في حفل في ماليبو بكاليفورنيا.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
بعد مواعدة الحبيبين لأول مرة منذ أكثر من 30 عاما، إحتفلت الممثلة وعارضة الأزياء الكندية ​باميلا أندرسون​ بزواجها من منتج فيلم "A Star Is Born" الأمريكي ​جون بيترز​، وذلك يوم الإثنين الماضي في حفل في ماليبو بكاليفورنيا.
وهذه هي الزيجة الخامسة لأندرسون، إذ أنها كانت متزوجة سابقا من الفنان و"الدي جي" الأمريكي تومي لي، والموسيقي الأمريكي كيد روك، ولاعب البوكر المحترف ريك سالومون، الذي تزوجته مرتين.
وبحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن بيترز تزوج أربع مرات من قبل، بما في ذلك الممثلة الأمريكية، ليسلي آن وارن والمنتجة كريستين فورسيث بيترز، وكان لديه أيضًا علاقة مع المغنية باربرا سترايساند لعدة سنوات.
وعن زواجهما صرّح بيترز قائلاً:"هناك فتيات جميلات في كل مكان، كان بإمكاني الاختيار، لكن لمدة 35 عاما لم أر سوى باميلا".
وأضاف :"إنها تجعلني وحشيا بطريقة جيدة.. إنها تلهمني، أحميها وأتعامل معها بالطريقة التي تستحق أن تعامل بها".
وبدورها هي أعلنت الموضوع قائلةً:"جون هو الولد الشرير لهوليوود، لا أحد يقارن به، أنا أحبه بشدة مثل العائلة، نحن نتفهم ونحترم بعضنا البعض ونحب بعضنا البعض دون شروط، أنا امرأة محظوظة، والدليل ترتيب الله".
المصدر: الجديد