الداخلية العراقية تحذر مواطني بلادها من التعامل مع "الإرهابيين"

  الداخلية العراقية

دي برس الخليج
حذرت وزارة الداخلية العراقية مواطني بلادها من التعامل مع من وصفتهم بـ"الإرهاببين" ودعتهم الى عدم إيوائهم او دعمهم تنفيذاً للقوانين المرعية.

وأعلنت الوزارة، في بيان، "تخصيص مكافآت مالية كبيرة لمن يدلي بمعلومات إستخبارية تكشف عن خلايا الإرهاب ووضعت تحت تصرف المواطنين رقم هاتف ساخن لاستقبال المعلومات الاستخبارية التي من شانها الاسهام في كشف خلايا الإرهاب في بغداد والمحافظات".
ويأتي البيان بعد يوم واحد من سلسلة التفجيرات الدامية التي ضربت بالسيارات المفخخة محافظات بغداد، وواسط، والمثنى، والبصرة، موقعة ما يزيد على 250 شخصاً بين قتيل وجريح بحسب احدث حصيلة.
وكان تنظيم "القاعدة" في العراق، أعلن في بيان امس مسؤوليته عن هذه التفجيرات.

كما حملت وزارة الداخلية العراقية في بيان هذا التنظيم المذكور مسؤولية الهجمات التي ضربت بالسيارات المفخخة عدة مدن عراقية بينها بغداد امس الاثنين.
وقالت الوزارة إن العراق أصبح في مواجهة حرب معلنة تشنها قوى طائفية دموية تستهدف إغراقها في الفوضى وإعادة إنتاج الحرب الأهلية التي تجاوزها العراقيون بتضحياتهم ووعيهم.

وأفادت اخر حصيلة لهذه التفجيرات التي استخدمت فيها نحو 20 سيارة مفخخة بسقوط 86 قتيلاً و262 جريحاً.

وأعلنت في صفوف الاجهزة الامنية في جميع المحافظات العراقية اثر هذه التفجيرات التي وصفت بانها الأعنف منذ أشهر، حالة استنفار قصوى تحسبا لتكرارها.

أضف تعليقك

     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق: