رئيس الوزراء العراقي يوافق على مبادرة الفلوجة بشأن سحب الجيش وإيقاف القصف

 

دي برس الخليج
أعلنت الحكومة العراقية عن موافقة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي على مبادرة محافظة الأنبار بشأن مدينة الفلوجة والمتضمنة سحب الجيش من ضواحي المدينة وإيقاف القصف بشكل فوري وإصدار عفو عن المسلحين المغرر بهم .

جاء ذلك خلال اللقاء الذي أجراه سعدون الدليمي وزير الدفاع العراقي بالوكالة مع أحمد الدليمي محافظ الأنبار وأبلغه فيه أن المالكي وافق على المبادرة التي أطلقها مجلس المحافظة وما تتضمنته من نقاط .

 

من ناحية أخرى أفاد وزير الدفاع العراقي " بأن القصف سيتوقف لكن القوات المسلحة ستعاود قصف أية منطقة تنطلق منها أعمال مسلحة ضدها"فيما أشار إلى أن الحكومة العراقية خصصت مبلغ /10 / مليارات دينار كقيمة أولية لتعويض أصحاب المنازل المتضررة

 

و تشهد محافظة الأنبارغرب العاصمة بغداد منذ 21 ديسمبر الماضي عملية عسكرية واسعة النطاق في المحافظة تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية، تشارك بها قطعات عسكرية ومروحيات قتالية الى جانب مسلحين من العشائر، لملاحقة تنظيم ما يعرف ب "داعش" ، وقد تسبب هذه العمليات الأمنية في إلحاق أرضار مادية وبشرية .

 

أضف تعليقك

     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق: