Switch to: English

سياسة

02/02/2012 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
 برنامج الاتجاه المعاكس
برنامج الاتجاه المعاكس

بالفيديو.. "الاتجاه المعاكس" يتحول إلى "حلبة مصارعة".. وأبو فاضل: هذا ما جرى معي على شاشة "الجزيرة"

(دي برس)

سخرت صحيفة السفير اللبنانية الخميس2/2/2012، مما جرى في برنامج الاتجاه المعاكس على قناة الجزيرة القطرية من تبادل الضيفين الكاتب والمحلل السياسي جوزف أبو فاضل، وعضو "المجلس الوطني السوري" محيي الدين اللاذقاني الشتائم والتعارك بالأيدي على الهواء مباشرة، داعية لاتخاذ تدابير أمنية احترازية لدى القنوات التلفزيونية، أثناء بث حلقات الحوار السياسي! منها توفير بوليصة تأمين على الحياة قبيل المشاركة فيها!.

وقالت السفير "إن ما يحصل اليوم في برامج «التوك شو» السياسية عبر بعض الفضائيات العربية، لم يعد مجرد نزوة، أو زلة لسان أو حتى زلة «يد»، بل وصل إلى حد بات معه من الضروري دق جرس الإنذار".



"في الفترة الأخيرة، وخصوصا منذ بدء الأزمة السورية، تحول بعض السياسيين والإعلاميين من ضيوف برامج الحوار السياسي، إلى متحاربين، واستحالت طاولات الحوار متاريس.."

وأضاف الصحيفة اللبنانية "إذا كان مثل هذه البرامج شهد في حلقات سابقة ظواهر نافرة مثل رمي ضيف لزميله بكوب الماء والمنفضة، وتبادل الشتائم والتعارك بالأيدي، أو حتى الانسحاب من الحلقة، فإن ما حدث في حلقة أمس الأول من برنامج «الاتجاه المعاكس» عبر قناة «الجزيرة»، بين الضيفين الكاتب والمحلل السياسي جوزف أبو فاضل، وعضو «المجلس الوطني السوري» محيي الدين اللاذقاني، بدءا من اللغة المستخدمة وصولا الى «المعركة الميدانية» الختامية، ينذر ليس بتصاعد وتيرة الاحتقان فحسب، بل «بنعي» لغة الحوار هذه المرة".

وتابعت "ليس مبالغا القول انه ربما بات يصح التفكير جديا، باتخاذ تدابير أمنية احترازية لدى القنوات التلفزيونية، أثناء بث حلقات الحوار السياسي! أو أصبح على المقدمين والضيوف ربما توفير بوليصة تأمين على الحياة قبيل المشاركة فيها، في ظل إمكانية التشاجر وإلحاق الضرر الجسدي بالمتعاركين!".

وانطلاقا من ذلك، باتت المشاركة في مثل هذه البرامج بمثابة مغامرة، يصبح معها الداخل الى الاستديو مفقودا، والخارج منه مولودا!

لكن ماذا حصل في حلقة "الاتجاه المعاكس"؟
اتسمت الحلقة منذ بدايتها بالتوتر، وكان لافتا فيها استخدام تعابير استفزازية طوال الوقت، من دون أن يوفر أبو فاضل بانتقاداته دولة قطر و"الجزيرة" عبر شاشتها. وتطورت الأمور مع الأخذ والرد وتبادل كل أنواع الشتائم الى أن طفح كيل أبو فاضل مع اقتراب الحلقة من نهايتها حين قال له اللاذقاني: "ألم ترفع أنت شخصيا في المطار لافتة "شكرا قطر"؟ فاستشاط أبو فاضل غضبا قائلا: "فشرت برقبتك.. أنت نذل وكلب.. سكّر تمك". ونظر حوله على الطاولة ليستعين بما يرمي به خصمه، وعندما لم يعثر على ضالته، ترك مقعده، وهمّ بالهجوم على اللاذقاني الذي وقف بدوره متراجعا الى الوراء، فيما كان أبو فاضل يقول له: "اوعا تفتح تمك".

اللاذقاني: "اخرس... اخرس".

أبو فاضل: "بتاكل قتلة هاه"؟

اللاذقاني: "بذلّك أمام الناس".

هنا عاجل أبو فاضل اللاذقاني بصفعة قبل أن يصل فيصل قاسم، الذي حاول الفصل بين الضيفين، اللذين واصلا التعارك خلف الكاميرا ليغيب المشهد، فيما سيل الشتائم والسباب من "العيار الثقيل" لم يتوقف على وقع "جنريك" الختام.

ولأن البث المباشر كان قد توقف عند هذا الحد، الا أن الاشتباك بين الضيفين استمر في الكواليس، من دون أن يتمكن قاسم وحده من فرض وقف "إطلاق النار". فتدخلت "قوة فصل" من العاملين في الاستديو للمساعدة على فض النزاع.

وفي اتصال مع جوزف أبو فاضل، أوضح لـ"السفير" ردا على سبب موقفه في الحلقة، أن "محيي الدين اللاذقاني كان يشتمني باستمرار. وقد تحملته بداية. لكنه تناول الجنرال ميشال عون بكلام بذيء قال فيه: «لما هرب معلمك حفيان وترك عائلته وبناته (..)"، وأكمل ذلك بكلام غير أخلاقي، لم يستثن السيد حسن نصر الله، والرئيس بشار الاسد. وهذا يعبر عن مستوى متدن لأنه يتجنب معالجة الموضوع ليغرق في الشتيمة. وعلاوة على ذلك، "يشخصن" الحوار، ليتهمني بالعمالة، كما قال لي "ستدخل التاريخ من باب الخدم". فكان علي إما أن أغادر الحلقة ليسجل هدفا لصالحه، أو أن أردعه. وقد اعتمدت الخيار الثاني".

وأضاف: "لم أرفع يدي يوما على أحد. لكنني كنت أتكلم بالسياسة ويرد علي بالتجريح. وقد أسكته فيصل قاسم لهذا السبب. لكنه منذ البداية "كان جايي يعمل بطل". حيث انني منذ دخولي الاستديو، ألقيت عليه التحية، ولم يرد".

لكن لماذا يفتقد المحاورون في البرامج السياسة المرونة والحكمة؟ يرد أبو فاضل بقوله: "كنت عم بطوّل بالي، لكنه تمادى كثيرا. ثم إن الحلقة كانت تميل باتجاه سياسي معين، فالقناة والبرنامج واللاذقاني.. في مواجهتي وحدي. لكن هذا لا يمنعني من تقدير موقف السلطات القطرية، وكذلك فريق عمل قناة «الجزيرة» الذي تعامل معي بايجابية، بعدما فض النزاع بيننا، مناشدا إياي العودة الى الفندق".

إلى أي حد يعتبر سلوكك في الحلقة استعراضيا؟ يرد على السؤال بالقول: "كان كلامه (اللاذقاني) ينم عن حقد. وكنت طلبت من قاسم التدخل لإسكاته وقد فعل. لكن كان الهجوم يشن عليّ عبر أسئلة ملغومة، وشتائم الضيف الآخر، «ما فيي إطلع من الحلقة أو إرجع عبلدي مبهدل.. فوجهت له صفعتين.. وثلاثا!".

لكن الا تنعون بذلك أسلوب الحوار الديموقراطي؟ يجيب أبو فاضل: "العمل السياسي في لبنان بخير.. وثمة حراك جيد. لكن الوضع السوري حساس، ونحن كمسيحيين وعروبيين نخشى من انفلاته ونتائجه على لبنان. وفي كل الحالات أشكر كل الذين تعاطفوا معي، واتصلوا بي لدعمي".



تعليقات الزوار          عدد التعليقات (21)
21
نقد
ابو علاء            29/02/2012 02:07:25 م
ان السيد الاذقائي يدعو للحرب الطائفيه في المنطقه فمذا يدعو بهرائه انه لم يبقى ذرة سمنت كلها ذهبت لبناء الحسينيات وان الخيطاين مشغولين ليل نهار لخياطة البدلات العسكريه ليش حزب الله والايرانيين فيسوريا فهذا هراء يدعو للحرب الطائفيه وهذا يمثل المقاومه السوريه الطائفيه تدعونا لعدم التعاطف معكم لانكم عنصريين اكثر ما وطنيين . هذا ما قاله في 28/2/2012 في الاتجهاه المعاكس مع السيد محمد الموريتاني عتبي على القاسم كيف يسمح مثل هذه تحريضات للعنف والحرب الطائفيه فهو مشترك بهذه التحريضات
20
سلام
العربي            22/02/2012 04:08:54 م
سلام
19
خف على الناس يا قاسم
المحرر            10/02/2012 09:55:37 م
انا بقول انوا ابو فاضل ضربني وبكى وسبقني واشتكى (زي النسوان) يا ابو فاضل
18
اطفالنا
ولى            07/02/2012 06:38:37 م
اطفالنا اللة يكون فى عونةم
17
غير صحيح
عمرو            04/02/2012 11:47:33 م
فيصل القاسم افضل مذيع رأيته وادائما مع الحق وبالنسبة للقناة الجزيرة هي ليست داعرة الداعر هو من وصفها بذلك وابو الفاضل المسيحي هو الداعر والكلمات البذيئة خرجت منه وقد تعامل طاقم قناة الجزيرة معه بشكل جيد ومحترم
16
دى الديمقراطيه ولابلاش
عبد الله عبد الرحمن عبد المحسن            04/02/2012 03:50:40 م
عندما تكون الفكره ضعيفه يدعمه البغض بالقوه عننا فى السودان يقول ليك صحبك فقد المنطق .كفايه لازم نعرف ان الديمقراطيه فكره خياليه لايمكن تطبيقها على وجه الارض
15
ما قصرت
شبيح اسدي            04/02/2012 02:42:01 ص
بيستاهل مو بس هيك اكتر هاد مصير كل واحد بعادي سوريا
14
douydou61@yahoo.fr
z@oui            03/02/2012 11:01:42 م
تحية اكبار واجلال لدولة ايران كل يوم اختراع سدد الله خطاهم أما العرب الهائجة على بعضها فلهم الخزي بهدلتمونا أمام العالم اللهم أطبق الارض على حمد وموزة. أحباب اسرائيل
13
der zoor
faisal            03/02/2012 10:22:25 م
يستاهل الاذقاني اكثر
12
جزيرة الحقيرة
ammar            03/02/2012 10:20:00 م
دئماانتم ضداي شخص يقول الحقيقةفي سورية وتعتبرون المعارضةفي الخارج هي من تقول الحقيقةمع شهود الزور وترفضون سماع المؤيدين في سوريا
11
مسرح مبهدل
متفرج            03/02/2012 08:34:39 م
هذا بالضبط هو فيصل القاسم
10
موتوا بغيظكم
morad elhadad            03/02/2012 07:22:25 م
لا تشاهدون إلا الجزيرة لذلك تنتقدوها، وتنتظرون حلقات فيصل بفارغ الصبر ثم تسبونه.
9
حاج بقى كذب
أبو طارق د            03/02/2012 05:41:32 م
عنجد الحق كلو عالمدعو جوزيف أبو فاضل لأنو حجتو ضعيفة وهادا سبب مسباته ولعنه يلي كانت بلا ذوق متل ما بيقول المتل :" إذا ما بتعرف تحكي ضروب"
8
حوار الطرشلن
انوشكا            03/02/2012 01:43:45 م
ظهرت ال جزيرة على حقيقتها الداعرة هى موظفيها وضيوفهاواذا لم تستح فقل ماتشاء ولمن تشاءوخسارة اضاعة الوقتبهكذا برامجياقبيح القاصر
7
مسلسل فاشل
العنزي            03/02/2012 01:25:30 م
اصلا نظام دولي عند اي قناه لما يكون فيها بث مباشر اي خروج عن النص يقط البث اما قناة الجزيره تريد اثارةالفتن الفاشله مثل هذاا المسلسل التجاه المعاكس الا متى والعرب تستمع لهائؤلاء الصوص
6
العرب الهمج
أبو سعود            03/02/2012 12:48:08 ص
أبو فاضل شخص كذاب هو من بدأ الكلام البذئ علي كلا نحن العرب همج وقليلة بحقنا لانجيد التعامل بالديمقراطية لانقبل الرأي الاخر كل فترة تظهر لنا مضاربة عبر الفضائيات ياأخوان لاأحد يزعل من كلامي أنظروا ماحدث للنادي الأهلي ببور سعيد وفاة 77شخص حتي قبب البرلمان التي يجب أن تسود بها الديقراطية بتقبل الرأي الأخر تحصل مضاربات وتخوينات وإتهامات بالعمالة واللة أصبح لدي قناعة أنة لاتصلح لنا الديقراطية عرب جرب
5
النهاية
محمد            02/02/2012 11:05:16 م
هيك اخريت العرب بدل ما بنتشاطر على اليهود بنتشاطر على بعض
4
المنبر الحر
احمد د.            02/02/2012 10:05:49 م
انا كنت متوقع نهاية هذه الحلقة المسخرة لتصل الى ما وصلت اليه وقد قاد القاسم الحوار ليصل الى هذا الحد من التشويق لأن الاتجاه المعاكس يعتمد على هذا النوع من الحوار. مبروك لقطر شق العرب والف مبروك للجزيرة على هكذا برنامج ليكون البوق الاعلامي الغربي في وجه العرب وضد قضاياهم. لماذا لم تغطي الجزيرة زيارة رئيس وزراء العدو الاسرائيلي الى قطر ومرافقته الامير و موزة الى الاسواق والحفاوة التي لاقاها هناك؟ هل هذا منبر حر؟
3
مو معقول
نقطة سوداء للسخيف فيصل القاسم            02/02/2012 08:51:49 م
هذا فيصل انتن مذيع شافته عيني
2
ميصح الاالصحيح
الحاج دخران            02/02/2012 08:28:01 م
يارايت لو مات الاذقاني خرجو وياويلو من الله
1
المسرح الروماني
حسان غيبه            02/02/2012 08:22:51 م
أرى مصارع محكوم عليه بالاعدام مسبقا" وهكذا لم تكن في هذه المسارح أي حضاره
شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

الطقس في سوريا

دمشق


صحو
القصوى: 39°
الدنيا: 18°
الرطوبة: 27%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

هل يستطيع الغرب الحد من توغل "داعش" في سورية والعراق ؟



ساحة الحوار    
    مختارات
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا