Switch to: English

سياسة

26/07/2015 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
لاجئون فلسطينيون يحتجون على تقليص تمويل الاونروا لهم في الأردن
لاجئون فلسطينيون يحتجون على تقليص تمويل الاونروا لهم في الأردن

لاجئون فلسطينيون يحتجون على تقليص تمويل الاونروا لهم في الأردن

(دي برس - رويترز)

تجمع المئات خارج مكتب وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في عمان يوم الأحد (26 يوليو تموز) احتجاجا على خفض التمويل الذي يقولون إنه سيؤثر على اللاجئين الفلسطينيين في الأردن.

وتفيد تقديرات الأونروا بأن هناك أكثر من مليوني فلسطيني يقيمون في الأردن. لكن الوكالة تواجه صعوبات مالية كبيرة مما دفعها إلى تقليص بعض عملياتها.

وتبلغ ميزانية عمليات الأونروا في الشرق الأوسط نحو 680 مليون دولار سنويا ويبلغ عجزها 101 مليون دولار. وخفضت الوكالة عدد العاملين الدوليين بها وجمدت تعيين موظفين جدد وتبحث عن سبل أخرى لتقليص الإنفاق.

لكن الفلسطينيين في الأردن يقولون إنهم من سيتحملون العبء الأكبر من خفض الانفاق ويقول بعض المحتجين إن تعليم أبناء اللاجئين سيتوقف.

وقال سلامة دعدس رئيس مجلس المعلمين "إننا نحذر وكالة الغوث والدول المانحة من خطورة تأجيل العام الدراسي الذي صرح به أكثر من مسؤول. ونعتبر التعليم خط أحمر لا يمكن القبول به أو تجاوزه وهو رأس مال اللاجيء الفلسطيني ونتمنى على الدول المانحة وإدارة الوكالة أن تتجاوز هذه الأزمة بكل قوة واقتدار وأن تستمر في عطائها في تقديم أفضل الخدمات للاجئين الفلسطينين في الدول الخمسة."

لكن متحدثا باسم الأونروا قال إن القرار المتعلق بمدارس الوكالة في الأردن لم يتخذ بعد.

وقال سامي مشعشعة المتحدث باسم وكالة الغوث في الأردن "لم ولن يتم اتخاذ قرار بإرجاء أو إلغاء السنة الدراسية ل 700 مدرسة ولنصف مليون طالب فلسطيني. حتى آخر لحظة سننفذ كل الجهود. هذا الاجتماع هو حلقة من حلقات متواصلة في حشد الموارد والتأكيد على الدول المتبرعة بضرورة زيادة تبرعها حتى هذه اللحظة وأمامنا فرصة زمنية ونافذة آخذة في التقلص سنستنفد كل هذه الجهود وإذا فشلنا في كل هذه الجهود سيكون هنالك قرارات صعبة قد تطول السنة الدراسية."

ويفيد موقع الوكالة الالكتروني بأنها ستواصل تقديم خدماتها حتى نهاية العام. ونظام مدارس الأونروا الذي يخدم نحو نصف مليون طفل في الشرق الأوسط في الأردن ولبنان والأراضي الفلسطينية وسوريا ضروري لكن يقول الموقع إن الوكالة "قد تتخذ قرارات صعبة خلال الأسابيع المقبلة إذا لم يعوض العجز."

وتقول الأونروا انها تسعى لتقليص تكاليفها قدر المستطاع دون التأثير على الخدمات المقدمة للاجئين.

شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

الطقس في سوريا

دمشق


لطيف
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

هل ترى إعلان الحوثيين عن أسر جنود وضباط بينهم سعوديون في نجران؟



ساحة الحوار    
    مختارات
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا