Switch to: English

أخبار سورية

04/08/2015 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
إنهاء تكليف إدارة فرع الهلال الأحمر بحماة
إنهاء تكليف إدارة فرع الهلال الأحمر بحماة

بسبب الممارسات الخاطئة.. إنهاء تكليف إدارة فرع الهلال الأحمر بحماة

(دي برس)

أنهت منظمة الهلال الأحمر العربي السوري، تكليف إدارة فرع الهلال الأحمر بحماة بكامل أعضائها، وشكلت إدارة جديدة للفرع مؤلفة من: (مازن حلبي) رئيساً، و(ممدوح تركاوي، وأحمد عزيز خير بك، وحيان المصطفى، والدكتور غزوان المرعي، وعمار الأعرج) أعضاء.

وقد التقى محافظ حماة غسان خلف هذه الإدارة الجديدة وزوَّدها بتعليماته التي شدد فيها على ضرورة العمل كفريق واحد، وإيصال المعونات إلى مستحقيها الفعليين.

وحظي هذا التغيير برضى الناس في حماة وأريافها، نظراً للممارسات الخاطئة التي مارستها الإدارة السابقة خلال سني الأزمة، وبخاصة في توزيع المعونات الإغاثية للمهجرين والوافدين والأسر الفقيرة في حماة وغيرها من مدن المحافظة ومناطقها، وهو ما جعل عملها وممارساتها تلك موضع انتقاد المحافظ الدائم في اجتماعات لجنة الإغاثة الفرعية، وفي زيارات وزيرة الشؤون الاجتماعية (كندة الشماط) إلى حماة غير مرة، التي حددت في آخر زيارة لها للمحافظة مهلة لنهاية العام 2014 كي تحسن الإدارة السابقة عملها وأداءها، تحت طائلة المسؤولية، ولكن تغير المسؤوليات وإناطة مهمة لجنة الإغاثة بوزارة أخرى حال من دون تنفيذ الوزيرة الشماط محاسبة تلك الإدارة، بحسب صحيفة الوطن السورية.

وأخيراً ارتأت المنظمة (إنهاء تكليف الإدارة السابقة)، كما يؤكد بعض المعنيين والمتابعين لعمل الهلال الأحمر بالمحافظة، والعديد من المواطنين الذين كانوا لا يحصلون على معوناتهم إلا بالنذر اليسير وبشق الأنفس، بينما كان يتمتع بها غير مستحقيها، وتباع على قارعة الأرصفة!!.

وقد أثلج هذا التغيير صدور العديد من الشبان العاملين في فرع الهلال والمتطوعين أيضاً ، الذين كانوا يقاسون كثيراً من صلف بعض أعضاء الإدارة السابقة، والذين يأملون- كما قالوا للوطن- أن يلقوا الاهتمام والإنصاف من الإدارة الجديدة.

تعليقات الزوار          عدد التعليقات (1)
1
ما الفائدة إذا لم نر أذن صاغية
موفق جديد شطحة الغاب            06/02/2016 11:56:37 م
عندما نعالج الخطأ بعد استفحاله ونحن كنا نراه فهذا مشاركة بالتخريب لنسيج الوطن وعجباً لمنظمة انشئت لاجل العمل الإنساني أن تتحول للفساد بسرعة هائلة وما نسمعه من بيع معونات من قبل القائمين على العمل في كافة أرجاء المحافظة شيءلا يقبله منطق وحتى التوزيع تختلف الأسس تبعاً للمزاجية ففي نفس المكان التابع لنفس الشعبة في حي ما يعطون الموظف وفي مكان آخر لا والقوائم اشبة بالسريةعلاوة على ذلك يتم دفع مبلغ من المال للحصول على المعونة لماذا ولمن ستذهب قد تكون لشراء عقارات او سيارات كما هو الحال بالنسبة لموظفي التموين لدينا في الغاب الذين لديهم محضر في اللاذقية اشتراه لهم اصحاب الكازيات ,باختصار ملت الناس من هذا العمل واحب ان أذكر بكلمة القائد الخالد حافظ الأسد : لاأريد لأحد أن يسكت عن الخطأ ولا أن يتستر على العيوب والنواقص
شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

Weather in Syria

Damascus


Fair
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

هل أنت مع وضع سعر للبنزين متغير مع بداية كل شهر



ساحة الحوار    
    مختارات
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا