Switch to: English

أخبار سورية

15/07/2018 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
وزارة العدل تعترف:الفساد أصبح يسيطر على مناح عديدة في الاقتصاد والمجتمع

وزارة العدل تعترف:الفساد أصبح يسيطر على مناح عديدة في الاقتصاد والمجتمع

(دي برس)

اعترفت وزارة العدل رسميا في مقدمة التوصيات الختامية لورشة العمل التي عقدتها تحت عنوان "نحو تعزيز الشفافية ومكافحة الفساد" بحضور وزير العدل القاضي هشام الشعار بأن "الفساد بات متشعبا ومتنوعا وأصبح يسيطر على مناح عديدة في المجتمع والاقتصاد السوريين" بحسب ما أورد موقع "صاحبة الجلالة"

 

ورغم هذا الاعتراف الصريح من قبل وزارة العدل إلا أن الكلمة الافتتاحية التي استهل بها وزير العدل القاضي هشام الشعار ورشة العمل جاءت أدبية تاريخية في معظمها تمحورت حول معنى كلمة الفساد وحالاته عبر التاريخ منذ نشوء البشرية وعصر آدم عليه السلام وحتى يومنا هذا وكيفية ورود كلمة فساد ومفسدين في الآيات القرآنية وعدد هذه الكلمات.

 

وتحدث وزير العدل أيضا في كلمته عن "عبارات الفساد التي اكتشفها علماء الآثار" وعن "الرشوة في أدبيات عصر الفراعنة وبردياتهم والرسائل الموجهة للوزراء في عصرهم حول وقائع الفساد" ليصل إلى "نماذج الفساد في كتاب مروج الذهب للمسعودي" واصفا الفساد بأنه مثل رأس الهيدرا يحتاج إلى اجتثاث من جذره وقطع رأسه بالكامل.

 

في حين جاءت كلمة معاونه القاضي تيسير الصمادي تشريحية للواقع دون أي خجل أو مواربة مؤكدا أن القضاء يعاني من مشاكل شتى سواء على الصعيد التشريعي أو على صعيد تعيين القضاة وحتى على مستوى تنفيذ القوانين ومبينا أن "هناك فجوة أضحت ملحوظة بين القضاء والمواطن" وأن الوزارة تعمل بكل إمكانياتها على ردمها وإعادة ثقة المواطن بقضائه.

 

ورأى الصمادي أن المواطن الذي أصبح مقتنعا بأن اللجوء إلى القضاء للحصول على حقه "مضيعة لوقته" بسبب إطالة أمد التقاضي وصعوبة الحصول على الحق في آماد مقبولة وبات "يفضل حل مشكلاته وفض خصوماته خارج المحكمة" متنازلا عن جزء من هذا الحق في سبيل الحصول على الجزء الآخر.

 

وتقدم القاضي الصمادي بعدة مقترحات جريئة وغير مسبوقة بهدف إعادة الثقة بالمؤسسة القضائية أبرزها “إعادة هيكلة النظام القضائي والحد من القضاء الاستثنائي وتحسين الوضع الاقتصادي للقاضي والمحامي وإعادة النظر بأسس تعيين القضاة وتعزيز احترام الإدارات الحكومية للأحكام القضائية وقيام نقابة المحامين بمحاسبة المحامين الذين يسيئون لسمعة القضاء والمحاماة”.

 

أما النائب الدكتور محمد خير العكام وخلال تعداده أوجه الفساد والبيئة المهيئة لوجوده رأى أن هناك “ضعفا في عمل مؤسسات الدولة وسلطاتها وجميع مرافقها” مؤكدا أن هناك “خللا في وزارة التعليم فالجامعات مشغولة بالامتحانات أكثر من العملية التعليمية”.

 

وخلال محاضرة له ضمن الورشة أكد العكام أن هناك "عدم اكتراث بعملية التقاضي" بوجود ضغط عمل كبير في المحاكم وقلة في القضاة مبينا أن هناك أسباب دينية وأخلاقية وقانونية تؤدي إلى انتشار الفساد وقال: "لنكن صريحين بأن ظاهرة الفساد منتشرة ومتفشية في سورية".

 

وتوجه العكام بانتقاد لاذع للمؤسسة الإعلامية وطريقة تغطيتها لجلسات مجلس الشعب حيث اعتبر أن "من يقرأ خبر الجلسات التي يغطيها المندوبون يشعر وكأن الخبر هو لزيارة الوزير إلى المجلس وليس ما فعله بالمجلس".

المصدر: صاحبة الجلالة

 
 
 
 
 
Attachments area
 
 
 

 

شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

الطقس في سوريا

دمشق


لطيف
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

مع انخفاض سعر صرف الدولار.. هل ستنجح الحكومة السورية في تخفيض الأسعار ؟



ساحة الحوار    
    مختارات
رأس المال وثروة الأمم
يوسف الحريري
هل الأغنياء أذكياء؟
عبد الفتاح العوض
العيدية ...و كعك العيد
الدكتور نور الدين منى
القمار*
الدكتور نور الدين منى
من ملامح الشعوب التي ترفض النهوض...!!
الدكتور نور الدين منى
من ثقافة الخوف ...!!!
الدكتور نور الدين منى
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا