Switch to: English

اقتصاد

03/10/2018 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
المزارعون قلعوا أشجار الحمضيات .. والجهات الحكومية ما زالت تبحث عن الحلول؟!

المزارعون قلعوا أشجار الحمضيات .. والجهات الحكومية ما زالت تبحث عن الحلول؟!

(دي برس)

 

مشكلة إيجاد حل لتسويق الحمضيات وتصدير الفائض منه مازالت تحظى بعناية المسؤولين, ولا يخلو عام من إجتماعات وقرارات حكومية بشأن المشكلة التي يعاني منها مزارعوا الحمضيات وهي تصريف إنتاجهم وإرتفاع تكاليف الإنتاج حتى بات سعر الصندوق الفارغ أغلى من ثمن الحمضيات الموجودة فيه.

ولا يخفى على أحد أن إنتاج سوريا والساحل بشكل خاص من الحمضيات يفوق استهلاك السوريين منه بأضعاف وهذا ما أكده مدير مكتب الحمضيات في وزارة الزراعة المهندس سهيل حمدان الذي أشار إلى أنّ التقديرات الأولية لموسم الحمضيات هذا العام -2018- بلغت 1,1 مليون طن، بينما الاستهلاك المحلي حوالي 500 ألف طن فقط.

والحل لهذه المشكلة التي عمرها عقود وليس سنوات يعرفه الجميع إما تصدير الفائض منه إلى الخارج أو إقامة معامل عصائرية لهذا المنتج المتوفر في سوريا أسوة بالتفاح وغيره من الفواكه والعصائر.

وهذا ما صرح به رئيس اتحاد الغرف الزراعية السورية محمد كشتو لصحيفة "تشرين" الحكومية بقوله : إنّ مشكلة الحمضيات قديمة جديدة، في كل عام تعقد اجتماعات لإيجاد حلّ لها لكن لا يتمخض عنها غير الكلام الذي لا فائدة منه، مشيراً إلى أن الحمضيات تواجه مشكلة إنتاج وتسويق معاً.

رئيس اتحاد الغرف الزراعية أشار إلى وجود حلول لمشكلة الحمضيات منها آنية سريعة التنفيذ تكون بإنشاء معمل عصائر إضافة إلى دعم للمستهلك بأسعار مناسبة وأيضاً دعم المنتج من خلال صناديق الدعم للمزارع إضافة إلى شراء الحكومة للمنتج وبيعه بمنافذ البيع الحكومية وبأسعار تشجيعية.

أما الحلول الاستراتيجية فتكمن في العمل على إنشاء مصفوفة، وكذلك العمل على تحسين كفاءة هذا القطاع عن طريق إنشاء تجمعات للمزارع تختص بزراعة نوعية محددة من الحمضيات، مع ضرورة وجود آلية التسويق, منها دعم الفرز والتوضيب والأهم البحث عن أسواق مناسبة.

شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

الطقس في سوريا

دمشق


لطيف
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

مع انخفاض سعر صرف الدولار.. هل ستنجح الحكومة السورية في تخفيض الأسعار ؟



ساحة الحوار    
    مختارات
أغنام العواس السورية وسيارة أودي الألمانية..!!
الدكتور نور الدين منى
رأس المال وثروة الأمم
يوسف الحريري
هل الأغنياء أذكياء؟
عبد الفتاح العوض
العيدية ...و كعك العيد
الدكتور نور الدين منى
القمار*
الدكتور نور الدين منى
من ملامح الشعوب التي ترفض النهوض...!!
الدكتور نور الدين منى
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا