Switch to: English

أخبار سورية

24/05/2011 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
وزارة التعليم العالي السورية
وزارة التعليم العالي السورية

تعديلات قانون البعثات العلمية لطلبة سورية

(دي برس)

تعمل وزارة التعليم العالي السورية والاتحاد الوطني لطلبة سورية على مشروع تعديل قانون البعثات العلمية التي ينتظر إقرارها من وزارة التعليم العالي من أجل إصدارها بقانون ومرسوم تشريعي ليطبق على الموفدين كافة سواء الذين ما زالوا يتابعون دراستهم وقت نفاذه والموفدين الذين يوفدون بعد نفاذه كما يقول النص المقترح في المادة 71 والذي يعدل المادة 69 من القانون الحالي رقم (20) لعام 2004 والتي نصت على إبقاء الموفدين قبل نفاذه خاضعين للقانون الذي سبقه، والذي يحمل الرقم (70) لعام 1971 ليحل بذلك أبرز إشكالية قد تواجه الموفدين حالياً.

وحسبما افادت صحيفة الوطن السورية يطلب مشروع التعديل بإضافة مادة تنص على حق الموفد وعائلته بالعودة للوطن عند حدوث كوارث طبيعية أو أمنية أو أي طارئ خارج عن إرادته يمكن أن يعرضه للخطر في بلد الإيفاد، وأن تصرف نفقات السفر ذهاباً وإياباً وأن يعطى الطالب راتب شهر حسبما يتقاضاه في بلد الإيفاد، أما المدة المتبقية فيعطى راتب البعثة الداخلية.



كما يطالب بإضافة مادة تساوي بين الزوج الموفد والزوجة الموفدة من ناحية التعويض العائلي ليشمل الزوج والأولاد مع تعويضات السفر.
ويطلب مسودة المشروع بضمان بقاء الزوج الموفد مع الزوجة الموفدة في حال انتهاء الدراسة، وكذلك الحال بالنسبة للزوجة الموفدة في حال انتهاء دراستها، أما بصيغة تجميد الإيفاد أو منح إجازة بلا راتب من الجهة الموفدة، وذلك ضماناً لبقاء الأسرة مترابطة ولم شمل العائلة.

ومن المقترحات المهمة والتي تحل الكثير من مشاكل الطلبة هي اعتبار الموفد غير الموظف قبل الإيفاد موظفاً فور صدور قرار إيفاده. فالموفد الموظف سابقاً يتقاضى جميع منح الراتب والتعويضات وذلك على عكس الموفد غير الموظف الذي لا يتقاضى منح الراتب التي يصدرها رئيس الجمهورية والتعويضات الأخرى، ومن مبررات إقرار هذه المادة تحقيق العدالة والمساواة بين الموفدين سواء أكانوا موظفين أم لا وخصوصاً أن الموفد هو بالنتيجة سيعود للعمل في القطاعات الحكومية.

ولحظت المادة 40 من مشروع التعديل مسألة تعادل الشهادات بأن تكون لمرة واحدة وتصلح لكل الجهات، أما بالنسبة للموفدين فأحالت وجوب تعديل شهاداتهم إلى اللجنة التنفيذية للبعثات العلمية لكونهم أساساً يدرسون على نفقة الحكومة وفي جامعات معترف بها أساساً. أما الدارسون في الفروع الطبية على حسابهم الخاص، فأبقى المشروع آلية التعديل ذاتها بعد الخضوع للفحص الوطني بعد خضوعهم لدورة مدتها شهران في اختصاصاتهم.

وأكد مشروع القانون المعدل في المادة 37 على حق الموفد في تقاضي كامل الأجور في سنة التمديد الإضافية.
ونصت المادة أيضاً على اختصاص رئيس الوزراء في قبول المنح المقدمة للطلاب الموفدين، إضافة إلى السماح للمتفوق بإكمال دراسته للحصول على شهادة أعلى من الشهادة الموفد من أجلها، والسماح أيضاً بتشميل الطلاب الدارسين خارج القطر والموفدين بجائزة الباسل وذلك أسوة بالطلاب داخل القطر وبعد تقديم الأوراق اللازمة والتي تثبت تفوقهم في الجامعة التي يدرسون فيها.

وفي التفاصيل تمت إضافة تعديل مهم إلى المادة الأولى من القانون يحمل الفقرة (هاء) والتي تنص على تشكيل لجنة تنفيذية فرعية في كل جامعة من الجامعات الحكومية تقوم بمهام اللجنة التنفيذية للبعثات العلمية التابعة لوزارة التعليم العالي وتتألف من نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية رئيساً وعضوية كل من مدير البعثات العلمية ومحاسب الموفدين ورئيس دائرة المعيدين وممثل عن الاتحاد الوطني للطلبة وممثل عن الشؤون القانونية وعميدين من عمداء الكليات وتعتمد قراراتها من رئيس الجامعة، وتختص بعدد من الاختصاصات منها تحديد البرنامج السنوي للمعيدين.
وأبقى مشروع القانون على شكل اللجنة العليا للبعثات العلمية واختصاصاتها في المادتين الرابعة والخامسة من القانون الحالي.

وفي شروط الإيفاد التي نصت عليها الفقرة (دال) من المادة (11) من القانون الحالي فقد تضمنت المادة 13 من مسودة المشروع تخفيض عمر الموفد إلى 21 سنة بدلاً من 22 لحملة الشهادة الثانوية. و23 بدلاً من 24 لحملة شهادات المعهد المتوسط، و27 بدلاً من 28 لحملة الإجازة الجامعية، و28 بدلاً من 29 لحملة الإجازات الطبية، و30 عاماً بدلاً من 31 لحملة دبلوم الدراسات العليا، و32 بدلاً من 33 لحملة الماجستير من مختلف الاختصاصات.
ونصت المادة 15 من مسودة التعديل أن يكون إعلان البعثات العلمية لمرة واحدة فقط كل عام، وهو الأمر الذي لم تحدده المادة (12) من القانون الحالي.

وأضافت إلى الفقرة (ألف) من المادة 15 من المشروع ترجيح الأصغر سناً في حال التساوي في المعدل وفي معدل المواد الاختصاصية، بين متنافسين على بعثة واحدة.
وأجازت المادة 22 من مشروع التعديل لرئيس مجلس الوزراء في الفقرة (دال) أن يقبل المنح المقدمة للطلاب الموفدين المتفوقين وذلك بناء على اقتراح من اللجنة التنفيذية للبعثات وضمن شروط تحدد بقرار من رئيس اللجنة العليا للبعثات.
وأحالت المادة 23 من مشروع تعديل قانون البعثات البت بالمنح الاطلاعية والتدريبية إلى هيئة تخطيط الدولة التي تحيلها إلى الجهات العامة حسب نوع المنحة وطبيعتها ووفق الشروط الواردة في إعلان المنح وبما ينسجم مع الأنظمة والقوانين الواجب اتباعها للترشيح من رئاسة مجلس الوزراء. فألغيت بذلك ما نصت علية المادة 21 من القانون الحالي حول وجوب إحالة هيئة تخطيط الدولة هذه المنح إلى لجنة البعثات الاطلاعية والتدريبية.

وأضافت الفقرة (باء) من المادة 28 من مشروع التعديل والتي تتضمن الشروط الواجب توافرها في طالب الإجازة الدراسية العامل في جهة حكومية أن يكون أمضى سنتين على الأقل بالخدمة في الجهة التي يعمل بها شريطة أن يكون وضعه الوظيفي عدل على أساس الشهادة التي سيتابع دراسته على أساسها. وهو ما لم تنص عليه المادة 26 من القانون الحالي.

وغيرت المادة 29 من مشروع التعديل شروط طالبي الإجازة الدراسية العاملين في الجهات العامة بحيث لا يقل المعدل عن جيد جداً بدلاً من 70% ، كما اشترطت المادة 27 من القانون أن تكون كفاءته جيدة جداً بدلاً من ممتاز. وألغى مشروع القانون المادة 35 التي تتيح لوزير التعليم العالي تمديد قرارات الإيفاد ببعثة دراسية لم يسبق تمديدها لمدة ثلاثة أشهر دون الرجوع إلى اللجنة التنفيذية، وهو الحق الذي يتمتع به الوزير المختص بالنسبة للإجازات الدراسية.

وهو النص الذي استعيض عنه بالمادة 37 من مشروع التعديل الذي أعطى تمديد قرارات الإيفاد وإنهاءها للسلطة نفسها صاحبة الحق في الإيفاد الأصلي، كما أجازت في هذه المادة لهذه السلطة أن تمدد للموفد سنة زيادة عن نصف مدة الإيفاد في الحالات الطارئة والضرورية والتي يعود لرئيس اللجنة العليا للبعثات العلمية تحديدها بقرار.
وأكدت المادة 47 من مشروع التعديل على السماح للموفد وعائلته بالعودة إلى القطر على نفقة الدولة كل سنة مرة واحدة على حين أن نص المادة 45 للقانون الحالي يسمح للموفد بالعودة على نفقة الدولة كل سنتين فقط.

وزادت الفقرة (هاء) من المادة 48 من مشروع التعديل من مدة وضع الطالب نفسه تحت تصرف وزارة التعليم العالي بعد حصوله على الشهادة لتصبح تسعين يوماً على حين أن المدة التي يحددها القانون الحالي هي ستون يوماً. وراعت المادة 54 الأسباب التي يقدمها المتخلف عن موعد الإيفاد والتي تنظر بها اللجنة التنفيذية للبعثات، على حين أن المادة 52 من القانون الحالي لم تسمح له بالتخلف عن الموعد المحدد لبدء الدراسة، بل تسقط حقه من البعثة إضافة لحرمانه ثلاث سنوات من التقدم لأي بعثة دراسية.

ومنعت الفقرة (ألف) من المادة 55 للطالب الموفد بالرسوب سنتين متتاليتين وإلا فإن إيفاده سينهى، وأجازت المادة للجنة البعثات العلمية أن تجمد إيفاده عاماً وإعطاءه فرصة أخيرة للنجاح. على حين أن المادة 53 من القانون الحالي تنهي إيفاده مباشرة إذا رسب عاماً دراسياً من دون عذر تقبله اللجنة.

تعليقات الزوار          عدد التعليقات (5)
5
نعم للمساواة بين الموفد والموفدة في تعويض الزوج
منى            16/07/2012 02:47:40 م
فعلا مشروع قرار ممتاز وياريت يطلع بالموافقة ان شالله بس لو نعرف ايمتا القرار وكمان حابين نعرف مشان الايفاد مدتو 6 سنين واللا بس 5 سنين وشكرا
4
سوريا
محمد            21/03/2012 06:34:30 ص
ياريت توضيح فقرة ضم خدمه الايفاد بعد التخرج وشكرا
3
هااااااااااااااااااام
ibtisam            23/11/2011 03:51:31 م
ارجو ضافة بند جديد وهو الزام دوائر الدولة بمنح زوجة الموفد الموظفةاذا كانت حاصلة على اجازة جامعية وبحسب رغبتها اجازة دراسية كيتتابع دراستها في الخارج وذلك بشرط تحقيقها للشروط.لان بعض دوائر الدولة تقف حجز عثرة اماام الشهادات العليا
2
نعم للمساواة للمعيدات والموفدات
معيدة            09/06/2011 04:08:57 م
الرجاء وبكل محبة التوضيح متى سوف يصدر القرار , يعني بعد كم شهر , وللا رح يضل مشروع يتنأل من مجلس لمجلس ولبعد 5 سنين , بيكون خلص ايفادي , ولكم كل المحبة
1
الرجاء تعديل العنوان
sami            24/05/2011 01:40:20 م
الرجاء تعديل العنوان وجعله "مشروع تعديل قانون البعثات العلمية" لأن من يقرأ العنوان سيظن أن قانون البعثات العلمية قد صدر
شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     
Day Press Photography

الطقس في سوريا

دمشق


صحو
القصوى: 33°
الدنيا: 20°
الرطوبة: 13%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

هل تؤيد المصالحات التي تجري في عدة مناطق في سورية؟



ساحة الحوار    
    مختارات
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | تحقيقات | شارك | كأس أمم أوربا 2012 | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا