Switch to: English

سياسة

06/06/2011 Share/Save/Bookmark
إرسال طباعة
مدينة جسر الشغور بإدلب
مدينة جسر الشغور بإدلب

سانا: 120 شهيداً من الشرطة والأمن برصاص مجموعات مسلحة بجسر الشغور

(دي برس)

ذكرت وكالة الأنباء السورية سانا أن 120 من عناصر الشرطة والأمن استشهدوا الاثنين 6/6/2011، برصاص تنظيمات مسلحة في جسر الشغور هاجمت مراكز أمنية وشرطية ومؤسسات عامة وخاصة ونصبت كمائن لقوى الأمن والشرطة وقامت بالتمثيل بجثث عدد من الشهداء وإلقاء بعضها على ضفاف نهر العاصي إضافة إلى ترويع الأهالي وسكان المنطقة، في وقت أكد فيه وزير الداخلية محمد ابراهيم الشعار أنه سيتم التعامل بحزم وقوة ووفق القانون ولن يتم السكوت عن أي هجوم مسلح يستهدف أمن الوطن والمواطنين.

فقد استشهد اليوم 20 شهيداً من الشرطة والقوى الأمنية في كمين نصبته تنظيمات مسلحة بالقرب من جسر الشغور، وأفادت المعلومات الأولية أن عناصر الأمن والشرطة كانوا في طريقهم إلى جسر الشغور تلبية لنداء استغاثة من مواطنين مدنيين كانوا قد تعرضوا للترويع من التنظيمات المسلحة وهربوا من منازلهم باتجاه مراكز الشرطة والأمن، حسبما أوردت "سانا".



كما قامت هذه التنظيمات المسلحة بالهجوم على المركز الأمني في جسر الشغور ما أسفر عن استشهاد أكثر من 37 عنصراً في صفوف عناصر المركز الأمني مرتكبة مجزرة حقيقية حيث لم تكتف بقتل العناصر بل قامت بالتمثيل ببعض الجثث وألقت بعضها الآخر في نهر العاصي.

واستخدمت التنظيمات المسلحة في هجومها الإرهابي على المركز الأمني الأسلحة المتوسطة والرشاشات والقنابل اليدوية وقذائف الـ "ار بي جي" واتخذت من الأسطح مراكز لقنص المدنيين وقوات الشرطة والأمن.

وأفاد مندوب سانا في إدلب "أن ثمانية من حراس مبنى البريد في جسر الشغور استشهدوا جراء هجوم عشرات المسلحين عليه وتفجيره بواسطة أنابيب الغاز مشيرا إلى أنه استشهد ثلاثة من عناصر حماية الدوائر الحكومية في جسر الشغور بعد أن هاجم المئات من عناصر التنظيمات المسلحة عددا من هذه الدوائر وقاموا بتخريبها وحرقها".

حزم وقوة
في غضون ذلك قال وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم الشعار في بيان له مساء اليوم: "شهدت سورية في الأيام الماضية هجمات مسلحة ومركزة استهدفت دوائر حكومية ومباني عامة وخاصة ووحدات شرطية ومراكز أمن في عدد من المناطق كان آخرها في منطقة جسر الشغور حيث قامت مجموعات إرهابية مسلحة بحرق وتدمير عدد من هذه المواقع واستخدمت الأسلحة مطلقة الرصاص والقنابل اليدوية على موظفي هذه المواقع من مدنيين وعسكريين."

وأكد الشعار أنه انطلاقا من مسؤولية الدولة في الحفاظ على حياة المواطنين من مدنيين وعسكريين وحماية المنشآت الحكومية التي هي ملك الشعب فإننا سنتعامل بحزم وقوة ووفق القانون ولن يتم السكوت عن أي هجوم مسلح يستهدف أمن الوطن والمواطنين.

وقال مندوب سانا فى إدلب "إن التنظيمات المسلحة في جسر الشغور قامت بالتمثيل بجثث عدد من الشهداء وألقت ببعضها على ضفاف نهر العاصي وهي تروع الأهالي في المدينة وتقطع الطرقات وتهاجم منازل المواطنين وتقتحم المباني العامة والخاصة والمحال التجارية مشيرا إلى أن الأهالي يناشدون ويوجهون نداءات استغاثة لتدخل سريع للجيش".

وأضاف أن التنظيمات المسلحة تحاول تفخيخ محطة كهرباء سد زيزون ومحطة كهرباء جسر الشغور وأحرقت عددا من الدوائر الحكومية.
وأشار مندوب سانا إلى أن التنظيمات المسلحة المتحصنة في بعض المناطق تستخدم أسلحة رشاشة ومتوسطة وقنابل يدوية موضحا أن عناصر التنظيمات المسلحة سرقوا خمسة أطنان ديناميت كانت في منطقة سد وادي أبيض وذلك بعد أن قاموا بمهاجمة موقع تخزين الديناميت وهدم جدرانه.

وذكر أن تعزيزات أمنية توجهت إلى المكان الذي نصب فيه كمين لقوات من الأمن والشرطة بجسر الشغور كانت في طريقها للمؤازرة وحماية المدنيين الذين لجؤوا إلى بعض المراكز الأمنية وذلك بعد سقوط الشهداء العشرين.

وأضاف.. إن القوى الأمنية والشرطة تحاصر بعض المنازل التي يتحصن فيها المسلحون ويطلقون النار على العسكريين والمدنيين مشيرا إلى أن المعلومات المتوافرة تؤكد أن المسلحين مدربون ومدججون بالأسلحة المتوسطة والقنابل اليدوية وإنهم يروعون الأهالي ويستخدمونهم دروعا بشرية.

من جهة أخرى أفاد مصدر أمني مسؤول "أن قوات الشرطة والأمن تواجه في منطقة جسر الشغور مئات المسلحين الذين سيطروا لفترات متقطعة على بعض الأحياء مؤكدا أن قوات الأمن نجحت في تطهير أحد الأحياء الذي سيطرت عليه التنظيمات المسلحة بينما تدور حاليا اشتباكات بين قوات الأمن والشرطة من جهة وهذه التنظيمات المسلحة من جهة ثانية.

وفي وقت لاحق أفاد مصدر سانا أن عدد شهداء مجزرة المركز الأمني التي ارتكبتها التنظيمات المسلحة ارتفع إلى 82 شهيدا مشيرا إلى ان المحصلة العامة للشهداء أكثر من 120 شهيدا وإصابة العشرات بجروح.

وضع حد للتنظيمات المسلحة
وقال عدنان محمود وزير الإعلام "إن المدنيين في بعض مناطق ريف إدلب فوجئوا بانتشار تنظيمات مسلحة مدربة في قراهم تقوم بترويع السكان وقتل من رفض منهم التعاون واتخذوا بعضهم الأخر دروعا بشرية".
وأضاف محمود في بيان مساء اليوم "إن هذه التنظيمات أقدمت فجر اليوم على نصب عدد من الكمائن وارتكاب مجزرة أودت بحياة أكثر من 120 من قوى الشرطة والأمن وسيطرت لفترات زمنية متقطعة على عدد من القرى".

وأوضح وزير الإعلام "أنه وبعد اشتباكات عنيفة دارت بين هذه التنظيمات المسلحة وقوى الأمن تبين أن عددها كبير وأنها تستخدم أسلحة متوسطة وقنابل ما استدعى بدء تحرك قوات من الجيش بعد نداءات استغاثة من قبل السكان المدنيين وذلك لوضع حد لهذه التنظيمات الارهابية المسلحة."
وأكد محمود أن وحدات الجيش ستقوم بتنفيذ مهامها الوطنية لإعادة الأمن والطمأنينة إلى أهالي هذه المناطق حتى يتمكنوا من ممارسة حياتهم الطبيعية دون خوف.

وكان أهالي القرى المجاورة لجسر الشغور الذين تركوا قراهم هرباً من التنظيمات المسلحة تحدثوا وفقاً لوكالة "سانا" عن فظائع وجرائم وأعمال تستعصي على الوصف مطالبين بتدخل الجيش وقوى الأمن بشكل حاسم وإنزال أشد العقوبات بهذه التنظيمات.
وقالت إحدى المواطنات: لقد زحفوا علينا بالدراجات النارية يحملون الأسلحة وإن أطفالنا لا ينامون الليل ونحن لا نجرؤ على الخروج بسبب انتشار القناصين.

وقالت أخرى: "إن إخوتنا وأولاد أعمامنا وأقرباءنا هم من عناصر الأمن ولا نعرف عنهم شيئا وهم منذ ثلاثة أيام محاصرون بالمبنى داعية الجيش القدوم لمساندتهم."
وأردفت ثانية "إن آلاف المسلحين منتشرون في جسر الشغور"، بينما أوضحت سيدة أخرى "إنه بعد تعذيب عناصر قوى الأمن والشرطة والتمثيل بجثثهم في الشوارع يقوم المسلحون بتعليقهم على الصومعة وجميع المارة يتفرجون عليهم"، وقال مواطن آخر: "نحن نطالب بتدخل الجيش لحل المشكلة في هذه المنطقة التي أصبحت جهنم".

تعليقات الزوار          عدد التعليقات (8)
8
نعم للجيش السوري
عيسى            16/06/2011 09:27:16 م
لاللإرهاب
7
حلب
محمود عبجي            07/06/2011 03:18:10 م
الله يخليني رئيسنابشار الاسد وأنابسمي واسم شعب حلب نقدم التعازي لأهالي الشهداء الابرار
6
الجيش أولا
سورية            07/06/2011 10:52:57 ص
مو على اساس سلمية وما معهاون سلاح لكن كيف هالجيش انقتل الله لايوفق كل واحد بيمد ايدوا عالجيش السوري
5
الحل الوحيد
محمد            07/06/2011 08:51:31 ص
يجب على الجيش الدخول الى هذه المناطق وإجلاء السكان المدنيين على الهوية وتأمينهم بأماكن أمينة و من ثم دك المنطقة الباقية فوق رؤوس المجرمين المسلحين الخونة و إعادة القبضة الحديدية فوق رؤوس خنازير أمريكا و اسرائيل ما بدنا ديموقراطية و لا حرية و لا إصلاحات بدنا الأمن و الأمان تحت قيادة قائدنا المفدى الدكتور بشار!! الله يرحم شهداء الأمن و الجيش ويحمي بلدنا و ينتقم من كل شخص يريدخراب الوطن!!!
4
الاسلام براء منهم
نسرين 6/6/2001            06/06/2011 11:20:06 م
لعنةالله عليهم وعلى افعالهم الدنيئة الله ينصر الجيش السوري الشريف
3
لا يريدون الاصلاح ابدا
أبو محمد الحلبي ( عاشق القائد بشار الاسد)            06/06/2011 09:58:29 م
ان هؤلاء المجرمين لا يريدون عملية الاصلاح تسير في البلاد ويريدون عرقلته بشتى السبل وليس لهم مطالب سوى زعزعة الأمن وتشويه صورة النظام ولا فرق عندهم في ذبح وقتل الناس ولا يهمهم قطرات الدماء التناثرة هنا وهناك ولا يهمهم امراة أو طفل أو مسن ولا يراعوا حرمة الأموات ويمثلوا بأجسادهم ويتطاولوا على ممتلكات الدولة ومرافقها وعلى الممتلكات الشخصية للناس وحوش بصورة بشر يجب قطع ايديهم و محاسبتهم محاسبة شديدة جدا ومعاقبتهم عقوبة قاسية لأن من يعبث بارواح البشر ويقتلهم يجب القصاص منه علينا جميعا الوقوف يد واحدة مع القائد بشار الاسد ومع حكومته وأن يكون مطلبنا الوحيد الشعب يريد عودة الأمن والاستقرار لسورية علينا جميعا دعم قائدنا ضد المعارضين والعملاء والأعداء والارهابيين علينا جميعا التكاتف يد واحدة لنبذ الفتنة وتحويط المخربين وكشفهم واحباط مخططاتهم علينا مراقبة حدودنا جيدا من كل داخل وخارج ومن كل سلاح يدخل لسورية علينا كلنا واجب وطني حماية بلدنا الحبيب سوريا دون تواني أو تقصير
2
خنىةىئ
حسام اسمنت            06/06/2011 07:09:29 م
الله لايوفقن وينصر الجيش السوري
1
جميعنا ضد الارهاب
سعودي            06/06/2011 06:20:32 م
بصفتي احد الشباب العربي اتمنى من الجيش السوري التدخل بحزم وقوه ومساعدة الاهالي في القبض على هذهالعصابات المروعه وتقديم جميع من تثبت ادانته بالتورط في اعمال الأرهاب للمحاكمات العادلة
شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

Weather in Syria

Damascus


Fair
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

مع انخفاض سعر صرف الدولار.. هل ستنجح الحكومة السورية في تخفيض الأسعار ؟



ساحة الحوار    
    مختارات
أغنام العواس السورية وسيارة أودي الألمانية..!!
الدكتور نور الدين منى
رأس المال وثروة الأمم
يوسف الحريري
هل الأغنياء أذكياء؟
عبد الفتاح العوض
العيدية ...و كعك العيد
الدكتور نور الدين منى
القمار*
الدكتور نور الدين منى
من ملامح الشعوب التي ترفض النهوض...!!
الدكتور نور الدين منى
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا