Switch to: English

تقارير فيديو

Share/Save/Bookmark

د. قدري جميل يتحدث عن الأحزاب السورية

دعا عضو رئاسة مجلس اللجنة الوطنية لوحدة الشيوعيين السوريين قدري جميل إلى إجراء إصلاحات سياسية أبرزها إصدار قانون لتشكيل الأحزاب السياسية، مؤكداًً أن المادة 8 أضرت بحزب البعث، مشيراً إلى ضرورة تعديل طريقة انتخاب مجلس الشعب. وقال قدري في حواراً أجراه معه "دي برس": "الإصلاح بالمفهوم الشامل هو حزمة متكاملة وما أخشاه بداية إصلاح سياسي وإقفال إصلاح الاقتصادي"، مؤكداً: "يهمني أن يثق الشعب السوري بدولته ولكن لكي يثق الشعب بدولته يجب أن يدافع عن مصالحه، والشعب يعرف كمية الفساد المنتشرة بسورية. وطالب جميل بتقديم الفاسدين للمحاكمة لأن المفسدين لا يريدون الإصلاح، وأضاف "نحن نعيش بمجتمع معقد التركيب وليس من الممكن قيادة المجتمع من الناحية الإعلامية كما كانت تدار قبل 30 سنة والشفافية وحدها من سيحل الأمور". وعن قانون الأحزاب الجديد المتوقع إصداره قريباً قال جميل لـ"دي برس": "قانون الأحزاب يجب أن يكون قانون وطني فيجب أن يمنع دخول الأحزاب على أساس طائفي ديني"، مضيفاً: "الانتماء للأحزاب يجب أن يكون انتماء وطني خالص". ويتابع جميل "قانون الأحزاب لن يكون ذا أهمية ما لم يرافقه قانون انتخابات
تعليقات الزوار          عدد التعليقات (8)
8
الى ميسم
رامز            22/04/2011 04:47:32 م
الى ميسم...يبدو انك مابتعرف قدري جميل ولاسمعان فيه او بلجنة الوطنية لوحدة الشيوعين من قبل..لحتى عم تتهم كيف ماكان...لانو هاد الحكي يلي عم يحكيه الدكتور قدري وعم ينتقد فيه الحكومة السابقة ومشروعها الليبرالي يلي وصل البلد على الخراب..هو مو جديد ابدا هاد الحكي كان عم ينحكى من زمان ....وفيك تتطلع على جريدة قاسيون وتشوف الارشيف تبعها..لحتى تشوف انهم كانو عم ينتقدوا اداء الحكومة من زقبل ..بتمنى انو اي حدا بدو يحكي يكون موثق معلوماته..ومتاكد منها قبل ما يطرح رأيو..
7
الصديقة سلام
ميسم سنونو دمشق            13/04/2011 10:59:49 م
صديقتي أعتذر لأنني لم أفهم معنى (أزمة المواقف الشديدة وماذا عنيتي بها ) وهي مثل قول أحدهم عن (الحرس القديم ) وأنني فكرت كثيرا في كلامك وما رأيت سوى أنك تقصدين أننا نعاني من الخطابات الخشبية التي يكثر فيها الكلام دون الفعل وهذا يسبب لنا وجعا في الذاكرة هذه الذاكرة التي علاها الصدء نتيجة التنظير من هذا وذاك رغم أنني شاب لم أبلغ من العمر عتيا لكنني أطمح أن يرقى كل مسؤول لدينا إلى لغة الفعل ويقتدي بالسيد الرئيس حماه الله الذي عودنا دائما أنه رجل فكر وعمل والراعي الأول لميادين التطور والسباق دوما وأبدا إلى كل ما هو جديد يفيد الشعب و السيد قدري طرحه شابه الخطاب الخشبي أو اللوحة الخشبية التي نعشق مضمونها لكننا نعجز عن تقليدها أو رسم لوحة على أقل تقدير مثلها (كاتب من سوريا)
6
السادة أعضاء دي برس المحترمين
ميسم سنونو دمشق            13/04/2011 08:25:15 م
لماذا يا سادة لم تنشروا تعليقي الخاص للأخت سلام رغم أن تعليقي ليس به أي هجوم بل هو نصيحة نقدمها لمسؤوليين الوطن كي يتعلموا العمل من سيد الوطن ولا يكثروا من الكلام ونحن قد أعتدنا على ياسمينة مصداقيتكم ورأينا من منبركم العزيز على قلوبنا الجنة التي نختال بوهجها ونرتدي ثوبها ودمتم ودام موقعكم الكريم والغالي على شرفاء الوطن
5
الصديقة سلام
ميسم سنونو دمشق            13/04/2011 04:40:59 م
صديقتي أعتذر لأنني لم أفهم معنى (أزمة المواقف الشديدة وماذا عنيتي بها ) وهي مثل قول أحدهم عن (الحرس القديم ) وأنني فكرت كثيرا في كلامك وما رأيت سوى أنك تقصدين أننا نعاني من الخطابات الخشيبة التي يكثر فيها الكلام دون الفعل وهذا يسبب لنا وجعا في الذاكرة هذه الذاكرة التي علاها الصدء نتيجة التنظير من هذا وذاك رغم أنني شاب لم أبلغ من العمر عتيا لكنني أطمح أن يرقى كل مسؤول لدينا إلى لغة الفعل ويقتدي بالسيد الرئيس حماه الله الذي عودنا دائما أنه رجل فكر وعمل والراعي الأول لميادين التطور والسباق دوما وأبدا إلى كل ما هو جديد يفيد الشعب و السيد قدري طرحه شابه الخطاب الخشبي أو اللوحة الخشبية التي نعشق مضمونها لكننا نعجز عن تقليدها أو رسم لوحة على أقل تقدير مثلها (كاتب من سوريا)
4
أنت أدرى يا صديقي
سلام            12/04/2011 08:44:11 م
الأخ ميسم, لا أخفيك أنّني لم يسبق لي أن سمعت ما يقول الدكتور قدري. لكن إن كان لملحوظتك ما يبررّها فلا شكّ في أنّنا نعاني أزمة مواقف شديدة.
3
الأخت سلام
ميسم سنونو دمشق            12/04/2011 04:25:33 م
ربما لم تسمعي قبلا تعليق السيد قدري والذي سبق هذا التعليق وأنا معك في احترام الرأي الآخر لكن الإصغاء يذكرنا بـــ( تمام يا فندم ) والسيد قدري أن طرح جانب صحيح عاد وعكر ما طرح ضمن وشوشات همسية فهمنا معناها ثم أين كان مشروعه هذا قبل الأن ولماذا لم ينتقد حكومة العطري قبل انهاء تكليفها وطرحه اليوم كمن يبحث عن منصب له في الحكومة الجديدة ولتعلمي أنني لا أدافع عن حكومة العطري فأنا من أشد منتقدي حكومة العطري لكن بلا توتر اجتماعي حسب قول السيد قدري ومع فائق الاحترام للسيد قدري (كاتب من سورية)
2
ما نحتاجه هو الإصغاء واحترام الرأي الآخر
سلام            11/04/2011 03:45:38 م
لا أفهم لماذا هذه الهجوم في تعليق السيد ميسم على ما يطرحه الدكتور قدري؟ لا أعرف ماذا قال ابن خلدون أو غيره من الفلاسفة. لكنّنا لن ننجح إن كنا لا نناقش قضايانا باحترام ومن غير استخدام صيغ التصغير. ولو كان لدى أي منا رأي مقنع أو حصيف فليفرده من غير تشنّج أو احتقار
1
التعقيد فيما تروي
ميسم سنونو دمشق            11/04/2011 11:22:47 ص
من هو الذكي الذي قال لك أننا نعيش في مجتمع معقد التراكيب يا سيدي الكريم التعقيد فيما تروي لأن المجتمع السوري من أنجح المجتمعات في العيش المشترك ولم نلحظ يوما ما أن لدينا تعقيدات في مجتمعنا السوري ثم لماذا الغمز واللمز على 30 سنة الماضية و هي التي جعلت لك وجود لأن أي مجتمع على وجه الأرض يمر بمراحل يتجه فيها نحو التطور رويدا رويدا ومفهوم الفلاسفة والعلماء نوه إلى أن الذي يعلو فجأة يهوي فجأة وغيرنا عبر 30 السنة الماضية هيئ الظرف للتقدم والتطور وعليك أولا أن تقرأ مراحل نشوء الدولة عند ابن خلدون حتى تعي كيف تسير أطوار النشوء وأنا لست حزبي حتى أكون وطني لأن الانتماء للوطن لا يكون حسب ما صرحات عبر الحزب بل هو أحساس بالوطن والاحساس يعطي جوهر المشاعر (كاتب من سوريا)
شارك برأيك !
     
الاسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
     

الطقس في سوريا

دمشق


لطيف
القصوى: 28°
الدنيا: 14°
الرطوبة: 68%
<< حالة الطقس في بقية المحافظات السورية
الأكثر قراءة الأكثر تعليقاً الأكثر إرسالاً

مع انخفاض سعر صرف الدولار.. هل ستنجح الحكومة السورية في تخفيض الأسعار ؟



ساحة الحوار    
    مختارات
أغنام العواس السورية وسيارة أودي الألمانية..!!
الدكتور نور الدين منى
رأس المال وثروة الأمم
يوسف الحريري
هل الأغنياء أذكياء؟
عبد الفتاح العوض
العيدية ...و كعك العيد
الدكتور نور الدين منى
القمار*
الدكتور نور الدين منى
من ملامح الشعوب التي ترفض النهوض...!!
الدكتور نور الدين منى
حملة بصورتك لون علمك
Review www.dp-news.com on alexa.com
الرئيسية | سياسة | أخبار سورية | أخبار مصر | اقتصاد | كأس العالم | تحقيقات | شارك | بورصة ومصارف | رياضة | تنمية | منوعات | ثقافة وفن | صحة | عقارات | سيارات | سياحة | علوم واتصالات | برس ريليس
هيئة التحرير | لمحة | الإعلانات | الاتصال بنا